فول للتصدير حب الفول

حب الفول
يعتبر الفول المصرى هو الغذاء الأول والأمثل من حيث فوائده وقيمته الغذائية

حيث يحتوى كل 100 جرام من الفول على 341 سعرة حرارية ويحتوى أيضا على نسبة جيدة من الفيتامينات وخاصة

فيتامين A،B،C وكذلك يحتوى على المعادن منها البوتاسيم والحديد والفوسفور والماغنسيوم والصوديم والكبريت.

غني بالبروتينات اللازمة لبناء خلايا الجسم.

يقاوم التوتر والإجهاد الذى يصيب الجسم.

مفيد للقلب حيث أنه يعمل على خفض نسبة الكوليسترول فى الدم.


التربة المناسبة

– تجود زراعة الفول في معظم أنواع الأراضي فيما عدا الأراضي الملحية والغدقة والرملية والأراضي رديئة الصرف .

وتعتبر الأراضي الطينية والصفراء من أجود أنواع الأراضي لزراعة هذا المحصول .

 الأصناف :………………………..


1- الصنف 3 :

يتحمل الإصابة الشديدة بأمراض التبقع البني والصدأ وخاصة في شمال الدلتا وذلك لارتفاع نسبة الرطوبة الجوية

وانخفاض

درجة الحرارة لانتشار هذه الأمراض .

ويمتاز هذا الصنف بأن نباتاته قوية النمو متوسطة التفريع يبدأ في الأزهار بعد 55 – 60 يوم من الزراعة .

لون البقعة علي جناحي الزهرة أسود والقرون شمعية محزز عند النضج والبذور الجافة ذات لون بني فاتح

ذات سرة سوداء متوسطة الحجم

2- الصنف 2 :

نباتاته متوسطة الطول مبكر التزهير بعد 45 – 50 يوم من الزراعة ومتوسط الحجم يتراوح وزن 100 بذرة

من 50 – 55 جرام .

3- جيزة 402 :

يتحمل الإصابة الشديدة بالهالوك ويتساوي مع الصنف 2 في حالة زرا عتها في أراضي خالية منم الهالوك .

نباتاته قوية النمو أطول من نباتات الصنف جيزة 2 يبدأ في الأزهار بعد 60 – 65 يوم من الزراعة


خدمة الأرض :

هامة بالنسبة لمحصول الفول البلدي في الإنتاج لذلك فإن الخدمة الجيدة من حرث وتزحيف تؤديان للتخلص

من الحشائش وتسوية الأرض وتفادي الإصابة بالأمراض .


 ميعاد الزراعة :

يعتبر ميعاد زراعة الفول من العوامل المحددة لإنتاج المحصول ولهذا فإن النصف الأخير من شهر أكتوبر في

منطقة مصر العليا

وأوائل نوفمبر في منطقتي الدلتا ومصر الوسطي هي أنسب ميعاد لزراعة الفول ويؤدي التبكير أو التأخير

عن هذا الميعاد إلي نقص في المحصول يتراوح ما بين 30 – 40 % .


 النضج والحصاد :

تبدأ عملية الحصاد عند بدء الجاف للقرون السفلية ويوصي بعدم ترك نباتات الفول حتى تمام الجاف لتفادي فرط

القرن وضياع جزء كبير من المحصول أثناء عملية الحصاد ولا ينصح بالتبكير في الحصاد أكثر من اللازم

( قبل ظهور علامات النضج ) لأن هذا يؤدي إلي انخفاض المحصول وكرمشة البذور غير كاملة النضج

وعادة يبدأ الحصاد ابتداء من أواخر مارس وأوائل أبريل بمصر العليا ومنتصف مايو في شمال الدلتا ويجمع المحصول

بعد حصاده في كومات تترك بالحقل لمدة 3 – 4 أيام حتى يجف قليلاً ثم ينقل إلي الجرن ويفضل وضع النباتات

وأطرافها متجهة إلي أعلي حتى تجف الأطراف والقرون العلوية ثم يدرس بعد تمام الجفاف .

مشاركة :
الذهاب الى أعلى